اخر الاخبار

المجلس الدستوري يعقد جلسة الاثنين

1 1 1 1 1 (0 اصوات)

يعقد المجلس الدستوري الموريتاني الاثنين 03 – 04 – 2017 جلسة في مقره في نواكشوط، وذلك في ظل تصاعد الجدل حول دوره في تعديل الدستور عبر الاستفتاء، وخصوصا بعد تأكيد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في مؤتمره الصحفي مساء 23 مارس المنصرم أنه غير معني بالموضوع.

 

 

ويعقد المجلس الدستوري – وهو أعلى هيئة قانونية في البلاد – جلسة في مقره خلف القصر الرئاسي، وتحت رئاسة رئيسه الوزير الأول الأسبق اسغير ولد امبارك.

 

ولم تتسرب أي معطيات عن جدول أعمال المجلس، فيما تحدثت مصادر للأخبار عن انعقاد الاجتماع بدعوة من رئيس المجلس.

 

وخصص للمجلس الدستوري فصل كامل من الدستور الموريتاني وهو الفصل السادس، تحت عنوان: "حول المجلس الدستوري"، وبلغت مواد الفضل 8 مواد، من المادة: 81 إلى المادة: 88.

 

ويبلغ عدد أعضاء المجلس 6 أعضاء، ويعينون لمأمورية من 9 سنوات غير قابلة للتجديد، ويتولى الرئيس تعيين ثلاثة منهم، ورئيس الجمعية الوطنية عضوين، ورئيس مجلس الشيوخ عضوا واحدا، ويتم تجديد ثلث أعضائه كل ثلاث سنوات.

 

وللمجلس – حسب نص الدستور – عدة اختصاصات من بينها السهر على صحة انتخاب الرئيس، والنظر في الدعاوى وإعلان نتائج الاقتراع، إضافة للبت في حالة نزاع متعلق بصحة انتخاب النواب والشيوخ.

 

كما يسهر المجلس على صحة عمليات الاستفتاء ويعلن نتائجها، وتقدم له القوانين النظامية قبل إصدارها، والنظم الداخلية للغرفتين البرلمانيتين قبل تنفيذها، وذلك للبت في مطابقتها للدستور

التعليقات  

0 #1 Georgiana 2017-05-16 00:39
We are a gaggle of volunteers and opening a brand new scheme in our community.
Your site provided us with helpful info to work on. You have performed a formidable activity and our whole community will be
grateful to you.
اقتباس

أضف تعليق


كود امني
تحديث

تابعنا على

 
Facebook page Google+ page Follow me

حول الموقع

موقع اخباري منوع، يهتم بأخبار البلد على مدار الساعة و يهتم بصفة خاصة بأخبار ولاية آدرار، نسعى للوصول الى اكبر كم من المتصفحين والمتابعين الذين يؤمنون ان حرية الكلمة التزام وعهد لاينقض ، لذلك تلتزم اسرة " موريتانيا 24" بأن تكون مبرا حرا في عالم " الاعلام الالكتروني" الهادف للمساهمة في احداث الوعي المجتمعي ، وايصال المعلومة والخبر ، دون التأثير على اتجاهات تفكير المتلقي ، وافساح المجال امام المواطن للتعبير عن اراءه بحرية مطلقة . .
المدير الناشر للموقع