اخر الاخبار

السينغال أكثر شهرة في بيع العبيد "مقال"

1 1 1 1 1 (0 اصوات)

قل له نيابة عني..!..
أن المريض لا يعالج الطبيب
التقطت أذني وأبصرت عيني المدعو:مامادو سي تونكارى في برنامج في قناة سينغالية؛ي

جهد نفسه بالكتابة على الماء لبناء الإمبراطورية الوهمية السينغالية؛بقوتها ونفوذها العسكري وامتدادها وعمقها الحضاري وبعدها الفكري؛لو كنت لا أعرف هذا البلد حق المعرفة؛ لخيل إلي أنه يقصد؛ آمريكا بقوتها ووزنها؛أو الاتحاد السوفياتي أيام ازدهاره؛أو الإمبراطورية الرومانية؛العثمانية؛الفارسية...لكنه سرعان ما ختم مداخلته بأن" الفأر لن يقدم الدعم للأسد" (السينغال لن تقدم الدعم لعبيد موريتانيا لنيل حريتهم)

 
ألا يعلم هذا المتهور؛ أن بلده كان ومازال من النقاط الأكثر شهرة للنخاسة (بيع العبيد)ونقلهم إلى أربا. وربما يكون بعض العبيد هنا في موريتانيا ؛من أبنائهم الذين قايضوهم أجداده بالملح .

فلولا سذاجة أجداده لما وصلت آلاف العبيد إلى أمريكا وأروبا. .
سله هل أن جزيرة كوري (ميناء بيع العبيد الأكثر رواجا) تحول عن موقعه الجغرافي.؟
لماذا لا يقيم الغرب نفس الميناء في موريتانيا ؛هي اقرب لأمريكا وأكثر استيراتيجية الموقع بالنسبة لأوربا
لماذا لا يحمل السلاح هو نفسه لاستكمال استقلال بلده الذي يفتخر به كنموذج للحرية؛أو ليس فيهم التمييز والعبودية والمراتب الاجتماعية وإقصاء بعض الشرائح؛والامية المركبة؛والجهل والمجهول.
لما لا يستقل هو نفسه وجميع أفراد شعبه من العبودية والمسخ الحضاري حتى في لغته الأم التي فرض عليه وعلى آله وجميع شعبه استبدالها بلغة أسياده الفرنسيين؛ التي ورثها كابر عن كابر وسيورثها غصبا لا اختيارا.
ألا يعلم هذا أن من لم يؤمن نفسه ويستكمل حريته لن يستطيع إمداد الآخر ودعمه للوصول لهدف هو مازال في طريق الوصول إليه (هذا انكولو؛لو نحن "لحريك"). أ يمكن أن تتبرع بما لا تملك.؟ حماقة هذه؛! كيف بمن هو ؛ مستغل ومستعبد ومستعمر في ثقافته؛ في لغته؛ في نقوده؛ في ذاته مثلك ومثل بلدك الذي تضعه في منزلة فرنسا "وتلك غلطة في حق فرنسا ستدفع ثمنها بحطك من قيمتها الاعتبارية الدولية حتى جعلتها في نفس المستوى مع بلدك الذي تعرض ما لا يستطيع تقديمه؛ لا فكريا ولا ماديا.
كما أنه يجب عليك أن تحتفظ بمساعدتك حتى تطلب منك؛ عندما نلجأ إليكم نطلب الدعم والمساعدة؛ عندئذ يحق لك القول .

هل سبق وأن طلبنا من أسيادك ومنتهى أملك يد العون؟ .
يكفي العبيد هنا وغيرهم من الاهانة والابتذال ورذالة النفس وانحطاط القيمة والقيم؛أن تكون النكرات ومتسولي ساحات المنظمات الماسونية والمحافل الدولية من يقرر للحراطين مصيرهم ويحثهم على ما ينبغي فعله؛ ويعطيهم الدروس في النضال والتضحية والاستعداد. وطريقة نيل الحقوق والمحافظة على المكتسب ؛كلام مثلك لا يستحق الرد

وأخيرا  قل: له نيابة عني " أن المريض لا يعالج الطبيب"

اسغير ولد العتيق

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

تابعنا على

 
Facebook page Google+ page Follow me

حول الموقع

موقع اخباري منوع، يهتم بأخبار البلد على مدار الساعة و يهتم بصفة خاصة بأخبار ولاية آدرار، نسعى للوصول الى اكبر كم من المتصفحين والمتابعين الذين يؤمنون ان حرية الكلمة التزام وعهد لاينقض ، لذلك تلتزم اسرة " موريتانيا 24" بأن تكون مبرا حرا في عالم " الاعلام الالكتروني" الهادف للمساهمة في احداث الوعي المجتمعي ، وايصال المعلومة والخبر ، دون التأثير على اتجاهات تفكير المتلقي ، وافساح المجال امام المواطن للتعبير عن اراءه بحرية مطلقة . .
المدير الناشر للموقع